الاتصال بنا

JDECO على شبكات التواصل الاجتماعية

يعد الأول من نوعه في مدينة القدس …كهرباء القدس تفتتح مشروع للطاقة الشمسية في مدرسة دار الطفل العربي


افتتحت شركة كهرباء محافظة القدس اليوم، مشروع محطة للطاقة الشمسية بقدرة 17 كيلو واط في مدرسة دار الطفل العربي تحت شعار "مدرستنا تعمل بطاقة صديقة للبيئة"، وذلك تحت رعاية وبحضور وزير شؤون القدس ومحافظها م. عدنان الحسيني، ورئيس مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس السيد يوسف الدجاني، ورئيسة مجلس أمناء دار الطفل العربي السيدة ماهرة الدجاني، ومدير مكتب مجلس إدارة كهرباء القدس وشؤون المساهمين السيد خليل حامد، ومسؤول ملف الطاقة الشمسية في الشركة م. هاني غوشة، وم. إيهاب طوطح مستشار دار الطفل في مجال الطاقة، وممثلين عن شركة K3 المنفذة للمشروع، بالإضافة إلى عدد من أعضاء مجلس إدارة المدرسة وهيئتها التدريسية.
ويهدف مشروع الطاقة الشمسية الذي تم افتتاحه إلى توليد الطاقة اللازمة من خلال أنظمة الطاقة الشمسية التي ستقوم شركة كهرباء محافظة القدس بتركيبها على سطح مبنى المدرسة على نفقتها الخاصة لتغطية نفقات فواتير المدرسة من استهلاك التيار الكهربائي والتخفيف من أعباء فاتورة الكهرباء الشهرية.
وقال م. عدنان الحسيني "نلتقي اليوم في مدرسة دار الطفل في موسم العمالقة، دار الطفل العربي وشركة كهرباء محافظة القدس، وعندما يلتقي العمالقة مع بعضهم تخرج الأفكار والإبداعات، وهذا يجعلنا نتيقن أننا ما زلنا نسير على الطريق الصحيح والدرب السليم بالرغم من الظروف الصعبة التي تحيط بنا". مضيفاً أنه يجب أن نساهم في بناء مؤسساتنا وتقديم كل الدعم اللازم لها حتى تستمر في عطائها.
وأضاف الحسيني نبارك لدار الطفل على افتتاح هذا المشروع الهام والأول في مدينة القدس، ونثمن جهود شركة كهرباء محافظة القدس على هذه المبادرات والمشاريع الرائدة والمميزة التي تنفذها في مجال الطاقة الشمسية في مختلف مناطق امتيازها، وخاصة في القدس مثل دار الطفل وغيرها من المشاريع في المستقبل القريب، آملين أن تشكل هذه المشاريع نموذجاً لمختلف شرائح مجتمعنا نحو الحصول على الطاقة البديلة، لما لها من آثار إيجابية هامة على دعم اقتصادنا الفلسطيني ومؤسساتنا.

وخلال كلمته في حفل الافتتاح بين السيد يوسف الدجاني أننا في مجلس إدارة الشركة وإدارتها التنفيذية ارتأينا أن الطريقة المثلى لدعم مؤسساتنا في مدينة القدس هي عبر انشاء مشاريع للطاقة الشمسية تدر عليها دخلا إضافياً لفترات طويلة، وذلك عبر استغلال الأموال التي يتم توفيرها من الطاقة المولدة في مشاريع تطويرية من خلال تخفيض الفاتورة الشهرية للكهرباء، وخصوصاً في ظل الاوضاع الاقتصادية التي تعاني منها مدينة القدس.
وأكد الدجاني أن هذا المشروع الذي يعد الأول من نوعه في مدينة القدس، يأتي في إطار مسؤولية الشركة ومساهمتها المجتمعية تجاه شعبنا وتجاه مؤسساتنا في مدينة القدس، معلناً أن الشركة ستقوم بتوسيع هذا المشروع وزيادة قدرته بـ 18 كيلو إضافية لتصبح 35 كيلو واط. مشيرا أن هذا المشروع لن يكون الأخير بل سيتبعه تنفيذ سلسة من المشاريع الأخرى للطاقة خلال الفترة القريبة، آملاً أن تتمكن الشركة من تطبيق نماذج مشابهه من مشاريع الطاقة الشمسية في مختلف مدارس القدس.
بدورها ثمنت السيدة ماهرة الدجاني جهود مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس وإدارتها التنفيذية على دعمها لهذا المشروع الذي سيساهم في التخفيف من أعباء فاتورة الكهرباء للمدرسة قائلة "يسعدني أن التقي بكم اليوم في هذا الحفل الكريم لافتتاح مشروع الطاقة الشمسية في دار الطفل بدعم سخي من شركة كهرباء محافظة القدس وعلى نفقتها الخاصة، هذا المشروع الذي بادرت بدراسته مجموعة من طالبات المدرسة بقيادة الاستاذ محمد السراج خلال زيارة مركز التدريب التابع للشركة في مدينة أريحا، مستعينة بالمهندس إيهاب طوطح في إعداد المخططات اللازمة للمشروع".
من جهته أشار م. هاني غوشة إلى أهمية هذا المشروع من خلال تركيب أنظمة الطاقة الشمسية على سطح دار الطفل على نفقة الشركة، حيث سيمكنها من تخفيض فاتورتها للكهرباء، مضيفاً أن جهود مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية منصبة في التركيز خلال هذه المرحلة على مشاريع الطاقة لتوليد الطاقة في مختلف مناطق الامتياز لخدمة مجتمعنا الفلسطيني في الحصول على طاقة نظيفة.
أما م. طوطح فأكد على ضرورة تنفيذ مثل هذه المشاريع الرائدة رغم الصعوبات والتي تعد شكلا من اشكال التقدم العلمي والحضاري لمواكبة التطور التكنولوجي، بهدف تطوير مؤسساتنا المقدسية والوطنية ليتسنى لها اداء واجبها تجاه المجتمع المقدسي لتعزيز صموده.
Copyright © JDECO 2017
4719897