رئيس مجلس الادارة والمداير العام المهندس هشام العمري يؤكد على أهمية تحمل الجميع مسؤولياته لتحقيق الأمن الكهربائي والحد من نقص الطاقة قبيل فصل الشتاء


ثمن دعم الحكومة لكهرباء القدس وجهودها في هذا الملف  

رئيس مجلس الادارة والمداير العام المهندس هشام العمري يؤكد على أهمية تحمل الجميع مسؤولياته لتحقيق الأمن الكهربائي والحد من نقص الطاقة قبيل فصل الشتاء 

 

 ثمن رئيس مجلس إدارة شركة كهرباء القدس ومديرها العام المهندس هشام العمري دعم الحكومة لكهرباء القدس في جهودها لضمان استمرار الخدمة الكهربائية لكافة المشتركين وزيادة موثوقيتها في جميع مناطق الامتياز، للمساهمة في تحقيق الأمن الكهربائي.

وأكد العمري على أهمية تحمل الجميع مسؤولياته في تحقيق الأمن الكهربائي للحد من نقص الطاقة، مشدداً على ضرورة تظافر كافة الجهود لتشغيل محطة قلنديا قبيل فصل الشتاء، لاسيما أن الحكومة باتت على علم بأهمية تشغيل المحطة لسد العجز وتلبية احتياجاتنا المطلوبة من الطاقة الكهربائية.

وأضاف العمري أن طواقمنا الفنية والهندسية باتت جاهزة للبدء في الإشراف على عملية تشغيل المحطة، لتوفير احتياجاتنا من الطاقة المطلوبة لتغذية محافظة رام الله والبيرة حتى وننعم بشتاء دافئ دون حدوث انقطاعات أو أي طارئ على صعيد توفير الخدمة الكهربائية للمشتركين في تلك المناطق وغيرها، مشيراً أنه يجب تشغيلها قبل فصل الشتاء بأشهر لفحصها والتأكد من سلامتها وقدرتها الاستيعابية للأحمال الكهربائية، خاصة وأن فترة الشتاء تزداد فيها الأحمال الكهربائية.

وأوضح العمري أن المواطنين يتحملون المسؤولية أيضاً لمساعدة الشركة في الحد من نقص الطاقة الكهربائية، وذلك عبر التزامهم في تسديد فواتيرهم الشهرية، وما ترتب عليهم من ديون ومستحقات لصالح الشركة، إضافة إلى محاربتهم لسارقي التيار الكهربائي والتبليغ عنهم كونهم يؤثرون بشكل كبير على ضمان استمرار الكهرباء والخدمات الكهربائية، مبيناً أن الأجهزة الأمنية والقضائية يجب أن تأخذ على عاتقها مسؤولية وضع حد لسارقي الكهرباء عبر تطبيق القانون.

وأردف العمري أنه إذا ما تكاتف الجميع ووقف أمام مسؤولياته فإن هناك فرصة لأن يمر هذا الشتاء دون حدوث أي انقطاعات أو تشويشات على الخدمة الكهربائية، مناشداً المشتركين في تسديد فواتيرهم المستحقة حتى لا نعود إلى المربع الأول لتراكم الديون لصالح كهرباء إسرائيل، والعودة إلى تهديداتها بفصل الكهرباء كما حدث نهاية العام الماضي، وأيضاً حتى نتمكن من تقديم خدماتنا الكهربائية على أكمل وجه، دون قلق من حدوث انقطاع للكهرباء.

وأشار العمري أن الشركة تقف قلباً وقالباً مع المواطن في ظل الظروف الصعبة والاستثنائية التي نمر بها جميعاً بسبب جائحة كورونا، حتى ينعم المشتركين في الحصول على الطاقة المطلوبة، مثمناً التزام المشتركين في تسديد فواتيرهم الشهرية وما ترتب عليهم من ديون ومستحقات لصالح الشركة.

وبين العمري أن كهرباء القدس تسعى بكل طاقتها لتوفير الخدمة الأفضل للمشترك وتلبية احتياجاته من الطاقة الكهربائية المطلوبة، وذلك عبر المشاريع الكهربائية التي قامت الشركة بإنجازها خلال العام الحالي في كافة مناطق الامتياز بهدف تحصين البنية التحتية وتجنب انقطاع التيار الكهربائي.

 

الاتصال بنا

JDECO على شبكات التواصل الاجتماعية

Copyright © JDECO 2020
68957962