خلال زيارتها لمركز التدريب في أريحا ممثلة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي تطلع على قدرات كهرباء القدس في مجال التدريب واحتضان الابداع


استقبل المهندس هاني غوشة مساعد المدير العام للشؤون الإدارية، ومسؤول ملف الطاقة البلديلة في كهرباء القدس، اليوم، في مركز التدريب المهني والأكاديمي التابع لكهرباء القدس بمدينة أريحا، ممثلة برنامج الامم المتحدة الانمائي (UNDP) لدى فلسطين إيفون هيلي، بحضور مسؤول مشاريع الطاقة في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حسام طبيل، ومدير مركز التدريب السيد فؤاد عابدين، والمدير الفني للحاضنة الفلسطينية م. محمود برهم.

 

وفي مستهل اللقاء رحب غوشة بالضيوف والحضور، قائلاً "يسعدني ويشرفني أن نرحب بالسيدة هيلي والوفد المرافق لها، الذين لبَوا دعوتنا، للاطلاع على مختلف المشاريع الحيوية التي نفذتها كهرباء القدس في مختلف مناطق امتيازنا، خصوصا ًفي مجال الطاقة، والطاقة الشمسية، وتأسيس مشاريع البنية التحتية للكهرباء، هذا إلى جانب الخبرات والتقنيات الحديثة التي يمتلكها مركز التدريب في احتضان الابداع، ويسعى إلى توظيفها لتدريب الفنيين، والمهندسين ،والكهربائيين، وخريجي الجامعات والمعاهد الفلسطينية، وتحفيز الإبداع من خلال تبني الحاضنة الفلسطينية للمشاريع الإبداعية".

 

وبحث غوشة مع هيلي جملة من القضايا بين الجانبين، لاسيما في مجال الطاقة، والطاقة البديلة، إضافة إلى مناقشة إمكانية تنفيذ مشاريع مشتركة في مناطق الامتياز، وخاصة في مدينة أريحا، وذلك انسجاماً مع رؤية واستراتيجية برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، للمساهمة في خلق مشاريع تنموية مستدامة بالمناطق المهمشة، والتي تصب بمجملها في خدمة مجتمعنا الفلسطيني. 

 

وأكد غوشة "أننا نسعى من خلال هذه اللقاءات إلى خلق شراكات دولية مع مختلف الأطراف للاستفادة من الخبرات اللازمة في تنفيذ مشاريع مشتركة تتعلق بإنتاج الطاقة، وخصوصاً الطاقة الشمسية، بما يسهم في تحقيق الأمن الكهربائي، وتحسين جودة التيار الكهربائي لكافة المواطنين والتخفيف عليهم من أعباء الفاتورة الشهرية، وخاصة في مناطق الامتياز الشركة".

 

بدورها أشادت هيلي بالإنجازات التي حققتها كهرباء القدس لتطوير قطاع الكهرباء قائلة" إن ما شاهدته اليوم على أرض الواقع في مركز التدريب زادني ثقة بهذه الشركة، لما تمتلكه من تطور، وخبرات واسعة في مجال الطاقة بشكل عام، والطاقة الشمسية على وجه الخصوص، بما فيها مركز التدريب، فهذه الطاقات الوافرة يمكن الاستثمار فيها والبناء عليها، للمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة في المناطق المهمشة، معربة في الوقت ذاته عن اعجابها بمركز التدريب، وما يحويه من معدات، وأقسام تكنولوجية متطورة وهامة".

 

وقام الوفد خلال الزيارة بجولة في مرافق مركز التدريب وأقسامه ومختبراته، وخصوصا مختبر الحاسوب، ومختبر الطاقة الشمسية ومحطات التوليد التي تعمل بأنظمة الطاقة الشمسية، وذلك بهدف التعرف على التكنولوجيا والأنظمة الحديثة المستخدمة في المركز. كما قام الوفد بزيارة الحاضنة الفلسطينية للطاقة واطلع على بعض المشاريع الابداعية المحتضنة لدى الحاضنة مبدياً إعجابه بعدد من المشاريع الهامة التي قامت الحاضنة بدعمها.

 

ومن الجدير ذكره أن مركز التدريب الفني والأكاديمي أسس في العام 2006، على مساحة إجمالية تبلغ 3300م2، في المشروع الإنشائي العربي في مدينة أريحا،  وبطاقة استيعابية تقدر بأكثر من 500 متدرب سنوياً في المجالات الفنية التخصصية، كما يضم المركز ستة مختبرات فنية للحاسوب والإلكترونيات والشبكة الذكية، إضافة إلى مختبرات الطاقة الشمسية والضغط العالي والألياف الضوئية والساحات التدريبي.

 

 

الاتصال بنا

JDECO على شبكات التواصل الاجتماعية

Copyright © JDECO 2020
69606430