شركة كهرباء القدس تفتتح محطتين رئيسيتين في بير زيت ومدينة روابي


افتتحت شركة كهرباء محافظة القدس امس، افتتاح محطتي جامعة بيرزيت الرئيسية ومحطة مدينة روابي، وذلك خلال حفل خاص، بحضور كل من رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية د. عمر كتانة، ورئيس مجلس إدارة شركة كهرباء القدس يوسف الدجاني ومديرها العام المهندس هشام العمري وأعضاء من مجلس الادارة ومساعدي المدير العام، ومدراء فروع الشركة، والطواقم الفنية والمهندسين.

كما حضر الافتتاح حسيب كيلة رئيس بلدية بيرزيت، ود. عادل الزاغة نائب رئيس جامعة بيرزيت للشؤون الإدارية، ومن جانب مدينة روابي أمير الدجاني نائب الرئيس التنفيذي لشركة بيتي للاستثمار العقاري، ومن بلديتها رئيسها ماجد عبد الفتاح، وعضوتها منال زريق. هذا بالإضافة إلى عدد من رؤساء البلديات والمجالس المحلية والقروية ومدراء الغرف التجارية والأجهزة الأمنية.

وتهدف المحطتان اللتان تم تدشينهما بمبلغ إجمالي بلغ حوالي 8 مليون شيكل، إلى تغذية المناطق المحيطة بمحطة مدينة روابي وبيرزيت، وزيادة كفاءة الطاقة وتحسين خدمات التيار الكهربائي للمشتركين ورفع مستوى السلامة العامة، هذا بالإضافة إلى ضمان عدم انقطاع التيار الكهربائي في حال تنامي الأحمال المتزايدة على الشبكات أو في حال تعطل أحد المصادر المزودة للطاقة.
نقلة نوعية

وأثنى رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية د. عمر كتانة على جهود شركة كهرباء محافظة القدس، ممثلة بمجلس إدارتها، وموظفيها، ومهندسيها وطواقمها الفنية التي أنجزت هذا المشروع الضخم، والذي يهدف إلى تلبية احتياجات المواطنين من الطاقة الكهربائية في كل من بيرزيت ومدينة روابي، التي تعتبر توسعاً عمرانياً وامتداداً جغرافياً استراتيجياً للوطن، ونقلة نوعية للشبكة الحالية التي تخدم بيرزيت والمناطق المجاورة.
وشدد كتانة على أهمية وجود وتنوع خدمات البنى التحتية، لا سيما في المدن الجديدة مثل مدينة روابي، فلا بد من توفير الطاقة الكهربائية بجودة عالية، كون هذه المشاريع تساهم في صمودنا على أرضنا وتثبيت أحقيتنا على هذه الأرض التي يسعى دوماً الإنسان الفلسطيني أن يطورها ويُنّميها. مجدداً في الوقت ذاته التزام مجلس الوزراء الفلسطيني تجاه المشاريع التنموية التي تخدم المواطن، وحرص المجلس على تقديم كافة ما يلزم لإنجاح هذه المشاريع والإسراع بإتمامها، لا سيما قطاع الطاقة الكهربائية، والذي يعتبر أحد أهم القطاعات اللازمة لبناء وطن متين ومستدام.

خدمات مميزة لتوفير الطاقة

بدوره أكد رئيس مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس السيد يوسف الدجاني أن هذا المشروع هو ثمرة الجِّد والعمل الدؤوب الذي سعت الشركة وكافة المؤسسات الشريكة من القطاع الخاص والعام إلى جنيها، مثمناً دور الموظفين والطواقم الفنية والهندسية التي كان لها دور أساسي في إنجاح هذه المشاريع. وأضاف قائلاً "إن تعاوننا مع مؤسسة أكاديمية عريقة مثل جامعة بيرزيت، إلى جانب عملنا جنباً إلى جنب مع القائمين على مدينة روابي، من شأنه أن يمكننا من توفير أفضل الخدمات للمشتركين من خلال توظيف أحدث الأساليب التكنولوجية الذكية في الأنظمة والشبكات المستخدمة في كافة مناطق امتياز الشركة والتي ستساهم بالارتقاء بخدماتنا من حيث الجودة والسرعة وتوفير الطاقة".
ولفت الدجاني إلى التزام الشركة بالعمل بشكل متواز مع جهود الحكومة الفلسطينية للمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة في قطاع الخدمات والبنى التحتية، والتي سيكون لها أثر إيجابي على تعزيز اقتصادنا الوطني، واستطرد قائلاً "إننا في شركة كهرباء القدس نؤمن أنه بالإدارة الرشيدة والتخطيط السليم، والعمل المتكاتف مع كافة الجهات المعنية، من أجل المساهمة في تقديم الأفضل للمواطن الفلسطيني، حيث لدينا في شركة كهرباء محافظة القدس الخبرة الكافية لإنجاز مثل هذه المشاريع الهامة والحيوية كتلك التي نُفذت في مدينة روابي، والمشاريع الأخرى التي تعمل طواقمنا الهندسية والفنية على إنجازها في القريب العاجل في كل من منطقة الإرسال برام الله، وفي بلدة الرام، إلى جانب تحضيرنا لافتتاح محطة خاصة بمشروع بوابة أريحا".
أهداف وطموحات

من جهته، أشار العمري مدير عام شركة كهرباء القدس إلى الإنجاز الذي حققته الشركة بتدشينها لأكبر محطتين لتزويد الكهرباء في مناطق امتياز الشركة كنموذج يسهم في تحقيق الأمن الطاقي، مشيراً إلى أن محطتي بيرزيت وروابي من شأنهما أن يثبتا عزمنا على إنجاز أهدافنا الطموحة المتعلقة بقطاع الطاقة الكهربائية، مشيراً إلى أن الشركة بدأت العمل في محطة جامعة بيرزيت مطلع العام 2012، بكلفة إجمالية بلغت أكثر من 5 ملايين شيكل، حيث استغرق إنجاز هذا المشروع قرابة العامين، على الرغم من العراقيل والصعوبات الكبيرة التي جابهتنا أثناء تنفيذ المشروع، مثمناً دور جامعة بيرزيت على جهودها وتعاونها مع الشركة لإنجاز المحطة".

روابي ...

وبعد افتتاح محطة التحويل بجامعة بيرزيت، توجه الوفد لافتتاح محطة مدينة روابي، حيث استقبلهم السيد أمير الدجاني بكلمة ترحيبية أثنى بها على هذا الإنجاز الضخم، مشيراً الى أنه يعتبر نموذجاً حقيقياً للدور الإيجابي للتعاون البناء بين القطاع الخاص والقطاع العام. كما أشاد أمير الدجاني بجهود طواقم كهرباء القدس المتميزة في تنفيذ المحطة الرئيسية في روابي، مؤكداً أنَ شبكة الكهرباء في المدينة تعمل اليوم بكفاءة وجودة عالية بفضل هذه الجهود، مضيفاً أن التعاون الكبير بين الطواقم الفنية والهندسية لشركة الكهرباء مع المهندسين المشرفين على البنية التحتية في المدينة أفضى الى تنفيذ المحطة وفق أعلى المقاييس والمواصفات العالمية للجودة والسلامة العامة".

نظام مرن

وفي كلمته الخاصة حول مشروع روابي، بيّن العمري أن النظام الكهربائي في المدينة يتسم بالمرونة والكفاءة وفقاً لمعايير الجودة والسلامة العالمية، حيث سيستفيد من هذا النظام حوالي 23 حياً سكنياً، بالإضافة إلى العديد من المرافق العامة، ومركز المدينة التجاري لتزويدها بالطاقة الكهربائية اللازمة من خلال بناء مغذٍ رئيسي يصل بين قرية سنجل والمدينة.

خطوط نقل ..

وأوضح منصور نصار مساعد المدير العام للشؤون الفنية أنه تم بناء خطوط نقل من محطة بيرزيت الرئيسية باتجاه جفنا ومحطة بيتين الغربية? وبين بيرزيت ومدينة الريحان? كما يجري حالياً العمل على ربط بيرزيت بمدينة روابي وصولاً الى محطة النبي صالح، وبهذا يكون قد تم بناء نظام كهربائي يتسم بالمرونة من خلال توفير مصادر الربط الحلقي الذي يربط المحطتين بعدة محطات، والذي بدوره سيسهم في تحسين نوعية وموثوقية الخدمة الكهربائية في جامعة بيرزيت والمناطق المحيطة بها، إضافة إلى مساهمته في تخفيض الفاقد الفني ومعالجة مشكلة تنامي الطلب على الأحمال في تلك المناطق.

ثمرة لتعاون قديم ..

من ناحيته، بيّن الزاغة أن افتتاح محطة بيرزيت جاءت كثمرة للعلاقة المتواصلة وطويلة الأمد مع شركة كهرباء القدس والتي تم تضمينها في اتفاقية خاصة في العام 2011، والتي تُوّجت بافتتاح هذه المحطة، حيث أشاد بجهود الشركة الحريصة دوماً على تتبع احتياجات المستهلكين من مؤسسات وأفراد في مناطق الامتياز والعمل على تلبيتها ضمن إمكانياتها وقدراتها، إلى جانب سعيها لتطوير خدماتها لضمان وصول الكهرباء لكافة مشتركيها دون التأثر بزيادة الأحمال خلال المواسم المختلفة. وأكد الزاغة أن محطة بيرزيت ستعود بالفائدة على البلدة والمناطق المجاورة، إلى جانب قدرتها على تحسين جودة وثبات التيار الكهربائي الواصل لمباني ومرافق جامعة بيرزيت.
وثمّن عبد الفتاح في كلمته الجهود الحثيثة التي بذلتها كل من بلدية روابي، وكهرباء القدس وسلطة الطاقة لإنجاز هذه المحطة، مؤكداً أنه لولا هذا التعاون والعمل المتواصل والمُنسّق بين كافة الأطراف لما تم إنجاز هذا المشروع الذي من شأنه أن يوفر أفضل الخدمات لسكان مدينة روابي.
وأشار إلى أن العمل ما زال جارياً ومتواصلاً بين البلدية وشركة كهرباء القدس لوضع الأطر التي من شأنها تطوير خدمة الساكنين الحاليين والمستقبليين في المدينة، من حيث افتتاح مركز خدمات للجمهور، وتطبيق الأنظمة المحوسبة لمتابعة الاستهلاك وترشيده.
ولاحقاً لمراسم افتتاح المحطتين رافق أمير الدجاني الحضور في جولة ميدانية في المدينة، استمعوا خلالها إلى شرح مفصل عن الأسس المتينة لتخطيطها وتنفيذها، إلى جانب استماعهم إلى آلية عمل المحطة الكهربائية الجديدة التي عززت من الخدمات المقدمة لقاطني المدينة التي أصبحت اليوم تنبض بالحياة بعد استلام مئات العائلات الفلسطينية شققها هذا الصيف
 


الاتصال بنا

JDECO على شبكات التواصل الاجتماعية


Copyright © JDECO 2019
17849006